رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

لماذا يحتاج الحمار الوحشي للخطوط البيضاء والسوداء؟

ويقول تيم كارو من جامعة بريستول البريطانية في مقال نشرته مجلة "PLoS One": "يطير ذباب الخيل بالقرب من الخطوط أو يصطدم بها، وهذا عمليا لا يحدث عندما يحوم حول الخيول. وبفضل هذا، نادرا ما يحط الذباب على جسم الحمار الوحشي مقارنة بالحمير المدجنة". ويحاول علماء الطبيعة والفيزياء وحتى الرياضيات منذ أكثر من قرن ونصف معرفة كيفية ظهور هذه الخطوط على جسم الحمار الوحشي، وبعض الحيوانات الأخرى، وما هي فائدتها وما العمليات الخلوية التي تتحكم في تشكيلها. إقرأ المزيد اكتشاف سر خطوط الحمار الوحشي البيضاء والسوداء من وجهة نظر الرياضيات، ظهر أنها ذات بنية بسيطة جدا. ووفقا لما اكتشفه، آلان تورينغ، في منتصف القرن الماضي، تظهر هذه الأشرطة على أجسام الحمير الوحشية والنمور، والبقع على جلد النمور، بفضل وجود مادتين كيميائيتين في أجنتها، تنتشر على كامل الجنين وتتفاعل مع بعضها. ويولد الاختلاف في سرعة انتشارها "البقع" و"الشرائط" ويتحكم في توزيعها في جسم الحيوان لاحقا. وبطريقة مماثلة، يمكن أن تنمو أشكال أخرى في جسم الحيوانات والإنسان، بما فيها عدد الأصابع في اليدين والقدمين. من جانب آخر، يقول كارو، يبقى الغرض من هذه الأشرطة موضع جدال عنيف ومستمر بين علماء الحيوان، حيث يعتقد بعضهم أن الحمار الوحشي يستخدم هذه الخطوط  للتمويه و"الاندماج" بالطبيعية المحيطة والاختباء عن عيون الحيوانات المفترسة. أما البعض الآخر، فيعتقد أن هذه الأشرطة تساعدها في تبريد أجسام الحيوانات أو التواصل مع بعضها. أما العلماء البريطانيون، فلديهم وجهة نظر مختلفة، حيث يعتقدون أن هذه الأشرطة يمكنها منع ذباب الخيل وحشرات أخرى لديها عيون بدائية من تحديد المسافة التي تفصلها عن جسم الحمار الوحشي وسرعة حركته. ومن أجل التأكد من وجهة نظرهم، راقبوا تصرف الحشرات عند اقترابها من ثلاثة حمير وحشية وسبعة خيول مختلفة الألوان في اصطبل خاص، في بلدة دندري جنوب غرب بريطانيا. إقرأ المزيد الخطوط تحمي الحمار الوحشي من الحشرات المزعجة وركز العلماء اهتمامهم على أمرين: مسار الحركة وتردد لدغات ذباب الخيل، وأيضا كيف تفاعلت معها جميع الحيوانات. ومن أجل ضمان نقاء التجربة، غطى العلماء أجسام بعض الخيل بـ "معطف" مخطط مثل الحمار الوحشي، وجعلوا رائحة هذه الخيل لا تختلف عن رائحة الحمير الوحشية. واتضح أن الخطوط أربكت الحشرات كلما كانت تقترب من الحيوانات وتحاول أن تحط عليها. كما أن ذباب الخيل لم يقدر المسافة إلى الحمير الوحشية والخيل بالمعطف، لذلك كان يصطدم بها. نتيجة لهذا كان ذباب الخيل يلدغها أقل من لدغها الخيول البيضاء والسوداء. وعلى الرغم من وجود هذه الخطوط على أجسامها، كانت الحمير الوحشية تلاحظ اقتراب الذباب وتحاول التهرب منه، مقارنة بالخيول الاعتيادية. ويعزو العلماء هذا إلى أن ذباب الخيل الإفريقي والحشرات الأخرى، تنقل أمراضا كثيرة وخطرة مقارنة بذباب الخيل الأوروبي، وهذا يجعل الحمير الوحشية أكثر انتباها وحذرا من لدغاته. المصدر: نوفوستي  

الإشاعات في مصر تصل إلى الفضاء.. معهد البحوث الفلكية يرد

أكد رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية في مصر أشرف تادروس، أن وكالة ناسا الفضائية لم تصرح باقتراب شروق الشمس من الغرب، وإن ما روج له خلال الأيام الماضية مجرد شائعات.

الفراشات الملكية على حافة الانقراض

سجل علماء الأحياء من ولاية كاليفورنيا انخفاضا خطيرا في عدد أفراد فصيلة الفراشات الملكية، حيث تناقصت أعدادها بنحو عشرة مرات منذ عام 2017.  

لماذا يركل الجنين في رحم أمه؟

تشير دراسة أجرتها جامعة "College" في لندن إلى أن الركلات التي تشعر بها المرأة الحامل ناجمة عن قيام الجنين باستكشاف محيطه و"رسم خريطة" لأبعاده.  

أودي تطلق مركبة طائرة!

تتعاون أودي مع شركة إيرباص على تطوير مركبة هجينة قد تغير مفاهيم النقل في المستقبل.

هل تغنينا التكنولوجيا الرقمية عن الأطباء تماما؟

غالباً ما يُقال إن "الحاجة أم الاختراع" أما بالنسبة لجوناثان روثبيرغ فقد كان إحباطه أثناء الجلوس في غرف الانتظار بالمستشفى هو الدافع نحو كونه "أبا" لفكرة جديدة.  

HELIX_NO_MODULE_OFFCANVAS