رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

وأدت الصورة التي ظهر فيها أحد الشباب يلتقط صورة "سيلفي"، مع القاطرة المنكوبة إلى استياء المواطنين في مصر، خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي التي تداولتها بشكل سريع.  
وقارن الجميع صورة الشاب "المستهتر"، بصورة الشاب الآخر الذي أنقذ مجموعة من الأشخاص خلال الحادث، بوعاء من المياه. وقال الشاب وفقا لجريدة الوطن المصرية، إن سبب التقاطه الصورة هو طمأنة والده، وتابع:" أنا ساكن بالقرب من المحطة، وبالصدفة كنت معدي سمعت الصوت.. والدي اتصل بي قال لي أنت فين طمني عليك، فقلت له سأرسل لك صورتي". ووقع حادث داخل محطة مصر للسكك الحديدية، صباح اليوم الأربعاء، إثر اصطدام القاطرة بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 بعد خروجها عن القضبان، ما أدى إلى انفجار "خزانات البنزين". وأدى الحادث إلى مقتل 20 شخصا، وإصابة 42 آخرين وفقا لما أعلنته وزارة الصحة المصرية. المصدر: الوطن + RT    

رأيك في الموضوع

HELIX_NO_MODULE_OFFCANVAS