رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

كتب ــ أيمن خاطر شادية يوسف   قال وزير القوى العاملة ، محمد سعفان، إن مصر تواجه الإرهاب الأسود بقوة وحزم، مؤكدا أن العقاب الرادع لهذه الجماعات الإرهابية ومن يقف وراءها لهو آت  لا محالة .    
جاء ذلك فى مداخلة الوزير أمام الدورة الرابعة للمؤتمر الإسلامى لوزراء العمل، بجدة  بالمملكة العربية السعودية امس، والذى يشارك فيه 56 دولة إسلامية ومنظمات إقليمية ودولية،  مشددا على أن شعب مصر قادر على تحدى كل الصعاب، ومحاربة الإرهاب الغاشم، وإرساء قواعد الاستقرار وتحقيق زيادة فى الإنتاج، بتعاون كامل مع منظومة القوات المسلحة المصرية والشرطة، التى استطاعت أن تحمى مصر من الانهيار. وتابع الوزير قائلا: إن العملية الشاملة «سيناء 2018» ، والتى يخوض خلالها رجال القوات المسلحة والشرطة البواسل ، معركة تطهير ربوع أرض مصر من دنس الإرهاب الآثم، تسعى لاستئصال جذوره، وتطهير البلاد من شرور عناصره التكفيرية الآثمة، وتوجيه ضربات استباقية تهدف لتقويض مساعى قوى الظلام والتطرف، فى النيل من أمن هذا الوطن وعرقلة مسيرة البناء والتنمية. واستطرد الوزير:  أنه فى إطار الحد من مشكلة البطالة تبذل مصر الكثير من الجهد لتطوير ملف التدريب، بهدف  وجود شباب مؤهل على المهن المختلفة، وقادر على اقتحام سوق العمل داخليا وخارجيا، مشيرا إلى أن نسبة البطالة فى انخفاض، حيث كانت فى الربع الثانى من عام 2014 13.3% لتصل إلى 11.5% فى الربع الأخير من عام 2017 من قوة العمل. وقال: إن حكومة بلادى لديها هدف قوى لخفض معدلات البطالة ، لتصل إلى المعدلات العالمية الآمنة ، التى تتراوح ما بين 5% و6% مع تنفيذ خطة مصر للتنمية المستدامة 2030. وأكد الوزير أن مصر تعمل على تحسين وتطوير مناخ بيئة الأعمال، وتوسيع مشاركة القطاع الخاص، للمساهمة بدور أكبر فى التنمية الاقتصادية، مشيرا إلى أن الحكومة تعمل على تنفيذ وتفعيل حزمة من التشريعات ، التى تخدم هذا الغرض كان على رأسها قانون الاستثمار الجديد ولائحته التنفيذية، الذى يغطى التعامل مع جميع أنواع الاستثمارات ، بما فيها المشروعات الكبرى فى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، فضلا عن استثمارات العاصمة الإدارية الجديدة، ومشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة والغاز الذى يدخل القطاع الخاص فيها للمرة الأولي، وغيرها. وأضاف «سعفان» أن مصر تضع نصب عينيها جميع الموضوعات التى تشغل بال الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، كرعاية القوى العاملة، وحماية العمالة المهاجرة، والسلامة والصحة المهنية. وناشد الوزير الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، التعاون فى مجال منظمة العمل الدولية. رابط دائم:     

رأيك في الموضوع

Please publish modules in offcanvas position.