رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

كتابات يمنية .. علاء الدين الشلالي: السنحاني..عادل إمام اليمن

كان السنحاني كاتباً وممثلاً وأديباً وسيناريست ومخرجاً مبدعاً لمع صيته في المسرح والإذاعة والتلفزيون. ففي العام 1969م، قدم هو وورفاقه من الصف الأول للفنانين اليمنيين أول عمل مسرحي في مصنع الغزل والنسيج، صادف أداؤه في يوم عيد العمال. وبعدها قدم للمسرح اليمني مسرحيات "الخبز والعلم"، "الجزاء"، "إبليس وصورته"، "مدرسة المغفلين"، وهي المسرحية التي حضرها رئيس الوزراء اليمني، آنذاك، محسن العييني، الذي اعترف بالفرقة رسمياً، واعتبر ذلك قفزة نوعية وبداية جادة لتأسيس مسرح حقيقي في اليمن الشمالي. كما أن السنحاني كان من مؤسسي التلفزيون اليمني في صنعاء، وأول عمل قدمه للتلفزيون في العام 1975 هو مسلسل "من قارب الكير يحرق"، وبُث المسلسل آنذاك على الهواء مباشرة. وبعده، شكل فرقة فنية خاصة بالتمثيل، ليتبعها بمسلسل "الوجه المستعار" عام 1978.  

قطاع الفنون التشكيلية يحتفي بالفنان القدير حسن الأعصر

القاهرة : من الفنان محمد الطويل   الفنون التشكيلية يحتفي بالفنان القدير حسن الأعصر ويفتتح معرضه الاستعادي ..  

هل تعتقد أن تعود ليالي الأحلام ؟. بقلم فكري عيّاد

بلاغة الحروف في اللوحات المرفقة للفنان عصمت داوستاشي – من ضمن 5 لوحات له بعنوان ” رأسي بالعربي ” في زمن الكورونا – تتحرك وتتخبط وتتزاحم في صدامات مع عبارات تخاطب بقايا الأحياء!  

-- وزير الثقافة توقع مذكرة تفاهم مع نظيرها بطجاكستان للتعاون الفكري والفني

عبد الدايم : الحضور المصري فى دول العالم يشمل استثمار القوى الناعمة للتأكيد على الريادة الحضارية  زاده شمس الدين : نسعى للاستفادة من الخبرات الابداعية المصرية

عمرو دياب أول فنان عربي يحصل على لوحة إعلانية ضخمة في تايمز سكوير نيويورك، شاهدوها

هذا ليس كثيراً على الهضبة، أليس كذلك؟ يمكن التعرف على ابتسامة الهضبة عمرو دياب على الفور في الشرق الأوسط! ولكن الآن، يستقبل وجه عمرو دياب السكان والسائحين في أحد أشهر المواقع في نيويورك، ساحة تايمز سكوير. حيث أصبح عمرو دياب أول فنان عربي يحصل على لوحة إعلانية ضخمة في تايمز سكوير نيويورك.  

«جحيم» محمد أبوزيد.. التجريب والمكاشفة والخداع البصرى فى مواجهة عادية للعالم

المصري اليوم : كتب محمد الكفراوي فى ديوانه الأخير «جحيم» الصادر عن دار روافد. يقدم الشاعر محمد أبوزيد بُعدا جديدا لقصيدة النثر، يتماهى مع طبيعة القصيدة كمساحة حرية للإبداع والتجريب والتخيل، وفى الوقت نفسه ينطلق من ذات الشاعر ومن حضوره الفعلى فى المشهد اليومى، ليعيد قراءة هذا المشهد بطريقة مغايرة، من خلال صور شعرية غاية فى الطرافة والحداثة والابتكار، تقوم بدور مهم كمحفز للخيال على تلقى النص بطريقة مغايرة للمألوف، حتى ينخرط المتلقى ويجد نفسه جزءا من النص. فالصورة الشعرية المركبة التى يقدمها الشاعر فى أكثر من قصيدة هى صورة متكاملة.

Please publish modules in offcanvas position.