رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

عثر في مصر على نواويس ورفات متعدد يعود إلى زمن مصر القديمة داخل مقابر في منطقة الأقصر جنوب البلاد، خلال مراسم حضرها وزير الآثار خالد العناني.  
عثر في مصر على نواويس ورفات متعدد يعود إلى زمن مصر القديمة داخل مقابر في منطقة الأقصر جنوب البلاد، خلال مراسم حضرها وزير الآثار خالد العناني. وقدمت الاكتشافات للصحافة أمام المعبد الجنائزي الشهير للملكة "حتشبسوت" قرب مقابر "العساسيف" على الضفة الغربية للأقصر، بعد أن قام علماء آثار من مصر وفرنسا بتجهيزها. وبحسب بيان لوزارة الآثار المصرية، "يرجع تاريخ المدفن المكتشف إلى زمن المملكة المصرية الوسطى (الأسرة الحادية عشرة والأسرة الثانية عشرة)، وهو لـ"ثاو آر خت إف"، الذي يقدم على أنه كاتب مقصورة التحنيط في معبد موت في موقع الكرنك الشهير في الأقصر". وأشار العناني، في مؤتمر صحفي، إلى أن "المجلس الأعلى للآثار في مصر اكتشف مقبرة جديدة تضم رسومات بغاية الجمال".. "ويزخر القبر بالمقتنيات من قطع جنائزية، بينها ناووسان يعودان للعصر المتأخر، وتماثيل وأقنعة وحوالي ألف مجسم صغير مصنوع من الخشب والطين والخزف تعرف بالأوشابتي". وعثرت بعثة موفدة من المعهد الفرنسي للآثار الشرقية (ايفاو) ومن جامعة ستراسبورغ في قبر آخر يقع في مقبرة العساسيف، على ناووسين يعودان إلى الأسرة الثامنة عشرة (1550-1292 قبل الميلاد)، بحسب العناني. وأضاف البيان إلى أن في أحد هذين الناووسين عثر على مومياء "في حالة حفظ جيدة" لامرأة تدعى "حورى". وتشكل المواقع الأثرية خصوصا في الأقصر عنصر جذب كبير لمصر في مواجهة المزاحمة القوية لوجهات سياحية أخرى. المصدر: أ ف ب    

رأيك في الموضوع

HELIX_NO_MODULE_OFFCANVAS