رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

كرَّم مهرجان شرم الشيخ للسينما الآسيوية الناقد والإعلامي الكبير يوسف شريف رزق الله، وهذا باعتباره أحد أكثر الأسماء تأثيراً في الثقافة السينمائية للجمهور في العالم العربي، وقد تمت مراسم التكريم في حفل ختام المهرجان.
وفي العام الماضي كان يوسف شريف رزق الله قد حصل على تكريم من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي الذي يشغل منصب المدير الفني له، كما منحه مركز السينما العربية جائزة الإنجاز النقدي على هامش فعاليات الدورة السابقة منمهرجان كان السينمائي.   مهرجان شرم الشيخ السينمائي هو مهرجان سنوي تقيمه "مؤسسة نون للثقافة والفنون"، بالتعاون مع وزارات الثقافة والشباب والرياضة والهيئة العامة للسياحة في محافظة جنوب سيناء، ويتضمن المهرجان مسابقة بين صناع الأفلام تهدف إلى تعريف الجمهور العربي بالسينما الآسيوية، كما يقيم المهرجان عدد من الورش والعروض السينمائية بحضور مشاهير الصناعة.   يوسف شريف رزق الله لا يمكن التعريف به فقط من زاويا نشاطاته السينمائية كناقد وإعلامي، أو كرئيس ومدير فني لبعض المهرجانات المصرية المهمة وخبير في التعاون الدولي، فلقد ترك رزق الله تأثيراً عميقاً في الكثير من الأجيال الشابة الآن، من السينمائيين والمشاهدين العاديين، من خلال جهوده المستمرة في إتاحة الفرص لهم لتذوق ألوان السينما المختلفة من كل أنحاء العالم.   كتب رزق الله العديد من المقالات في النقد السينمائي، والتي نشرت في العديد من الصحف والمجلات، كما قام بتأسيس برنامج نادي السينما على التلفزيون المصري عام 1975، وبرنامج أوسكار في 1980، تلا ذلك العمل في تقديم البرامج المتخصصة في السينماالعالمية، مثل برنامج تيليسينما (1981 - 1995)، ستار (1986 - 1994)، سينما x سينما  (1994 - 2004)، الفانوس السحري(2008 - 2010)، وسينما رزق الله (2008 - 2010).   انضم رزق الله لعضوية لجان تحكيم العديد من المهرجانات السينمائية حول العالم، مثل ستراسبور عام 1987، ميلانو  1993، روتردام 2006 ومونبلييه 2012، وبعيداً عن الجانب العملي سافر رزق الله لحضور العديد من المهرجانات منذ أواخر الستينات، والتي لا يزال حريصاً على حضورها حتى الآن مثل برلين، موسكو، كارلوفي فاري، سان سيباستيان،   مونتريال، فينيسيا، مونبلييه، نانت، أبوظبي، دبي وغيرها.   بجانب الخبرات السينمائية حصل رزق الله على درجة علمية في خطط واستراتيجيات الاتصال من جامعة كورنيل، بالإضافة إلى شهادة في تطوير إدارة الاتصال في ولاية نيويورك من زمالة الاتصال الإداري في مدينة إيست لانسنج عام 1984، كما اشترك في برنامج الإعداد لشغل مراكز قيادية هامة بوزارة التنمية الإدارية في عام 2001.

رأيك في الموضوع

HELIX_NO_MODULE_OFFCANVAS