رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

خواطر محمد متولي فضل يت العائلة المصري في لندن يحتفل بعيد الميلاد المجيد

لقد مررت بأصعب أيامي مع الكومبيوتر .. وللاسف لم اجد الناشر المكتبي لكي احرر جريدتي التي لم استطع العمل عليها خلال فترة وجودي في لندن.. ولذلك لم انشر الكثير من الاحداث التي شهدتها خلال زيارتي الدورية لبريطانيا هذه المرة.

خواطر محمد متولي فضل يت العائلة المصري في لندن يحتفل بعيد الميلاد المجيد

لقد مررت بأصعب أيامي مع الكومبيوتر .. وللاسف لم اجد الناشر المكتبي لكي احرر جريدتي التي لم استطع العمل عليها خلال فترة وجودي في لندن.. ولذلك لم انشر الكثير من الاحداث التي شهدتها خلال زيارتي الدورية لبريطانيا هذه المرة.

2017 كلاكيت تاني مرة : من لندن .. الى ابنائي .. من صميم القلب

دائما يلح علي ابنائي بأن اكتب لهم قصة حياتي .. ودائما أرد لم يحن الوقت بعد ..ودائما ما اسأل نفسي من أين ابدأ .. هل طفولتي بحلوها ومرها .. أم مراحل التعليم المختلفة سواء في السنبلاوي ام مصر او لندن.. والعمل .. عن اي شيء اكتب .. هل ما قمت به في طفولتي لدعم اسرة مرض عائلها وكان لزاما علي تحمل المسؤولية وانا في الثالثة عشر من العمر .. أم عندما انتقلت الى القاهرة بمفردي للعمل والدراسة وذلك بعد حصولي على شهادة الاعدادية فقط ومنها وصل الامر الى الشهادة الثانوية العامة والصناعية والاعدادية العامة ثلاث سنوات في عام واحد ثم معهد اعداد الفنيين او الالتحاق بكلية التجارة .. كل مرحلة لها حكاية ومثيرة في الوقت نفسه..

خواطر .. محمد متولي فضل (العمدة) العمدة باع أرضه يا ولاد ( 2 )!!

بدأت الخاطرة رقم(1) بهذه السطور: "عندما انتهى العام الثاني والسبعين من رحلتي مع الحياة .. بدأت حياة جديدة تماما .. كل شيء فيها بدأ يتغير حولي .. لا أعرف هل هذه هي إرادة الله سبحانه وتعالى .. أم أنني فعلا وبتوفيق منه حققت كل ما يتمنى الانسان تحقيقه، ولذا بدأت عجلة الحياة تتوقف لفترة أتريث فيها وأترك العنان لفكري الذي أنهك طوال 60 عاما من العمل المتواصل".

خواطر .. محمد متولي فضل (العمدة) العمدة باع أرضه يا ولاد ( 2 )!!

بدأت الخاطرة رقم(1) بهذه السطور: "عندما انتهى العام الثاني والسبعين من رحلتي مع الحياة .. بدأت حياة جديدة تماما .. كل شيء فيها بدأ يتغير حولي .. لا أعرف هل هذه هي إرادة الله سبحانه وتعالى .. أم أنني فعلا وبتوفيق منه حققت كل ما يتمنى الانسان تحقيقه، ولذا بدأت عجلة الحياة تتوقف لفترة أتريث فيها وأترك العنان لفكري الذي أنهك طوال 60 عاما من العمل المتواصل". سألني البعض ماذا عنيت ببداية حياة جديدة .. وأيضا عنوان الخاطرة : (العمدة باع أرضه يا ولاد). فقررت قبل البدء في كتابة الخاطرة رقم (2) أن أرد على تلك الاستفسارات. في اليوم الذي قررت فيه تدوين خواطري عن رحلتي مع الحياة منذ الميلاد وحتى اليوم الذي قررت فيه الكتابة قلت أبدأ من بدايات التعليم ومن خلال تلك المراحل سأعرج على مشواري الطويل بكل ما فيه من أحداث وسأترك العنان لما تبقى في الذاكرة لأسرده لأحقق رغبة أولادي في ترك حياتي مدونة لهم في كتاب سيشملوه بعنايتهم.

خواطر .. محمد متولي فضل (العمدة) العمدة باع أرضه يا ولاد !!

عندما انتهى العام الثاني والسبعين من رحلتي مع الحياة .. بدأت حياة جديدة تماما .. كل شيء فيها بدأ يتغير حولي .. لا أعرف هل هذه هي إرادة الله سبحانه وتعالى .. أم أنني فعلا وبتوفيق منه حققت كل ما يتمنى الانسان تحقيقه، ولذا بدأت عجلة الحياة تتوقف لفترة أتريث فيها وأترك العنان لفكري الذي أنهك طوال 60 عاما من العمل المتواصل. ا  

Please publish modules in offcanvas position.