رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

الصديق العزيز سامي عمارة الاعلامي القدير في موسكو منذ عققود يكتب عن سفير روسيا في مصر والذي رحل عن دنيانا: في القاهرة التي احبها والداه وحملاه معهما اليها ، ولَم يكن تجاوز الثالثة من العمر في عام ١٩٥٤ .. رحل العزيز سيرجي .. سيرجي كيربيتشينكو سفير روسيا في مصر خلال فترة هي الأخطر والاهم في تاريخها المعاصر رحل دون سابق إنذار او إعتذار . الصديق الراحل غادرنا ليتركنا نترنم بأهازيج ذكراه وهو الذي كان احد اهم خبراء منطقتنا العربية التي خبرها ودرس شؤونها وقضاياها في معهد العلاقات الدولية الذي تخرج منه في عام ١٩٧٣ ليلتحق بالخارجية السوفيتية التي أوفدته في مستقبل حياته المهنية الي سفارتها في دمشق ثم لاحقا الي الأردن. 
اجاد لغتنا العربية شأن إجادته الفرنسية والإنجليزية .. اورثه والداه حبها .. كانت في صدارة اهتماماته شانما كانت محور اهتمام الام الاستاذة فاليريا .. بروفيسور معهد الاستشراق التي تخصصت في أدب يوسف إدريس وكانت أفضل من ترجم نجيب محفوظ . وكانت العربية ايضا ضمن اهتمامات الأب في معهد اللغات الشرقية قبل التحاقه بسلك المخابرات ...الجنرال فاديم كيربيتشينكو الذي كان اول من اكتشف وقدم الرئيس الراحل عبدالناصر الي شيبيليف موفد القيادة السوفيتية الي القاهرة في عام ١٩٥٥ ، فيما شاءت الأقدار ان يتولي الترجمة للزعيم السوفييتي خروشوف خلال اول زيارة رسمية قام بها عبدالناصر لموسكو في عام ١٩٥٨. ومثلما تولي الوالد الجنرال فاديم كيربيتشينكو الترجمة لزعيمي الاتحاد السوفييتي ومصر في موسكو، عادت الأقدار لتحمل الحفيد فاديم سيرجييفيتش كيربيتشينكو ليتولي الترجمة للرئيسين بوتين والسيسي في سوتشي في اول زيارة رسمية يقوم بها الرئيس السيسي لروسيا في عام٢٠١٤. محطات عمل الفقيد الراحل تباينت بقدر تباين توجهات بوصلة سياسات الكرملين ، حيث اختارته موسكو ليفتتح اول سفارة لها في الرياض بعد استئناف العلاقات الدبلوماسية مع العربية السعوديةكقائم للأعمال بها في مطلع تسعينات القرن الماضي قبل توليه سفارة بلاده في الامارات العربية . 
وكان السفير سيرجي اعقب ذلك بالعمل سفيرا لروسيا في ليبيا ومنها الي دمشق التي ظل بها لمدة خمس سنوات سفيرا لموسكو قبل انتقاله الي القاهرة في عام ٢٠١١. وما بين كل ما سبق من تواريخ عهدت اليه موسكو الكثير من المهام المعلنة وغير المعلنة من موقعه كسفير للمهام الخاصة والتي قام خلالها بالترجمة للاكاديمي رئيس الحكومة الروسية الأسبق يفجيني بريماكوف في مهمته التاريخية التي قام بها الي العراق في أعقاب غزو الكويت للبحث عن حلول للخروج من أزمة ذلك الزمان في مباحثاته المعقدة مع صدام حسين . 
رحيل العزيز والصديق سيرجي كيربيتشينكو خسارة فادحة للعلاقات المصرية الروسية، في توقيت بالغ الحرج قبيل اول قمة تاريخية " روسيا -افريقيا" في سوتشي في اكتوبر المقبل في تاريخ روسيا مع بلدان القارة الأفريقية. 
سيرجي صديقي العزيز .. لا أقول وداعا .. فلك في هذه الدنيا الابن والابنة ممن أورثتهما حب العرب ولغتهم العربية ورعاية شئونهم بين اروقة الخارجية الروسية، ونحن علي يقين من انهما سيكونا خير خلف لخير سلف . ندعو الله ان يثيبك ويتغمدك برحمته بقدر ما قدمت وعائلتك الأعز من مآثر وافضال لبلدك الصديق الكريم، ولبلادنا التي سوف يظل شعبها المضياف يذكرها ويذكرك بكل التقدير والإجلال .       آخر تعديل على الثلاثاء, 03 سبتمبر 2019

رأيك في الموضوع

HELIX_NO_MODULE_OFFCANVAS