رئيس مجلس الادارة:
د. سامي طايع
رئيس التحرير
محمد متولي فضل

أعلنت دولة الإمارات، الخميس 27 ديسمبر/ كانون الأول، عودة العمل بسفارتها في دمشق حيث باشر القائم بالأعمال بالنيابة مهام عمله من مقر السفارة في سوريا.  
وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية في بيان إن "هذه الخطوة تؤكد حرص حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة على إعادة العلاقات بين البلدين الشقيقين إلى مسارها الطبيعي بما يعزز ويفعل الدور العربي في دعم استقلال وسيادة الجمهورية العربية السورية ووحدة أراضيها وسلامتها الإقليمية ودرء مخاطر التدخلات الإقليمية في الشأن العربي السوري". وجاء الإعلان الإماراتي بعد ساعات من تأكيد وزارة الإعلام السورية عزم أبو ظبي إعادة فتح سفارتها في دمشق. وتحمل الخطوة الإماراتية دلالات كبيرة خاصة أنها تأتي من دولة ساندت المعارضة السورية ودعمتها في سعيها للإطاحة بالرئيس السوري، وبعد أيام على زيارة خاطفة قام بها الرئيس السوداني، عمر البشير، إلى دمشق، التقى خلالها الرئيس السوري بشار الأسد. ويرى مراقبون أن زيارة الرئيس السوداني ثم الخطوة الإماراتية تشيران إلى قرب انفتاح دول عربية أخرى على النظام السوري. وكانت الإمارات قد أغلقت سفاراتها في دمشق مع اندلاع احتجاجات سوريا عام 2011.  

رأيك في الموضوع

HELIX_NO_MODULE_OFFCANVAS